اخر الاخبارثقافة وفنونقسم السلايد شو

مؤسسة النهرين تقيم ندوة ( واقع المهرجانات المسرحية العراقية )

 

 فضاءات نيوز  : مكي الياسري

فى إطار فعاليات مؤسسة النهرين وفرقة المسرح حياة وصالون بغداد المسرحي ، اقيم يوم السبت الموافق 21 كانون الثاني 2023 ، ندوة مسرحية للحديث عن وأقع المهرجانات المسرحية العراقية ، وتجربة ( ملتقى بابل الدولي لفنون الشارع ) بمشاركة إدارة الملتقى المتمثلة بالدكتور ( عامر صباح المرزوك ) والدكتور ( بشار عليوي ) ، ادار الندوة الفنان الكبير ( جمال الشاطي ) وحضور نخبة متميزة من الفنانين والمخرجين والاعلاميين والكتاب والمهتمين بالشان المسرحي ، وتناولت الندوة مواضيع عديدة عن المسرح الشعبي ، ومسرح الشارع الشارع بين النظرية والتطبيق و مفهوم مسرح الشارع ووظيفته السوسيولوجية ،و التقنيات الأولية لمسرح الشارع ، كما تحدث الدكتور عامر صباح المرزوك والدكتور بشار عليوي عن تجربتهم الإبداعية في ملتقى بابل الدولي لفنون الشارع ، ومشاركاتهم على المستوى المحلي في مهرجان ( دربردخان ) في محافظة السليمانية ، ومهرجان كركوك ، ومهرجان بابل الدولي ، ومشاركاتهم الخارجية في مصر وتونس والمغرب وتقديم عروض مسرحية نالت اعجاب واستحسان الجمهور العربي ..
كما شدد الضيفين على أنَّ على المسرح يجب ان يقوم بدوره الحقيقي، الذي لطالما قمعته بعض السلطات في السابق ، من خلال توجيه الانتقاد إلى الأوضاع السياسية والاجتماعية، ومحاولة شحن المشاهد بالجرعات السياسية التي يمكن ان تصنع منه ماردا يثور في وجه الأنظمة القمعية ..
مبينين ان مسرح الشارع يحب ان يعبر عن روح الشارع العراقي بكل جرأة ومصداقية وتحد وثبات، ومن المفترض أن تكون الأعمال المسرحية القادمة قادرة على استيعاب هموم وتطلعات الإنسان العراقي بصورة أكبر..
كما تحدث الدكتور بشار عليوي عن تجربته في تقديم آول انجاز دراسة أكاديمية عربية عن مسرح الشارع في جامعة بابل التي جرت على قاعة كلية الفنون الجميلة بجامعة بابل , في مُناقشته رسالة الماجستير في الفنون المسرحية الموسومة بـ( المحمولات الفكرية في عروض مسرح الشارع )
حيث تحدث الدكتور بشار عليوي : أن عروض مسرح الشارع مع ما تضمنتهُ من محمولات فكرية , قد إتسمت بالمُغايرة مُقارنة بالعروض التي تُقدم داخل الأماكن المُغلقة وذلك نابع من طبيعة الجمهور الذي يُتابع عروض مسرح الشارع , لذا فإن هذه الرسالة قد عُنيَّت بدراسة ( المحمولات الفكرية في عروض مسرح الشارع ) , وضمت أربعة فصول ، تضمن الفصل الأول , الإطار المنهجي للبحث _ مشكلة البحث والمتركزة في التساؤل الآتي : ما هي المحمولات الفكرية التي تضمنتها عروض مسرح الشارع ..
فيما تجلت أهميتها بوصفها تسلط الضوء على مسرح الشارع , حيث لم تتم دراسة هذا المسرح من قبل في جميع الأكاديميات وكليات ومعاهد الفنون العربية , أما الفصل الثاني فتضمن ثلاثة مباحث ، عنيَّ الأول منها بتعرف مفهوم مسرح الشارع إضافة الى وظيفتهِ , مع استعراض أربع تجارب مسرحية تنتمي لفترات زمنية مُختلفة متخذةً من الأماكن العامة كالساحات والاسواق والشوارع مكاناً لتقديم عروضها المسرحية والتي تندرج ضمن مسرح الشارع وهي ( مسرح الأسواق / مسرح المتجولين / المسرح الشعبي / المسرح التحريضي ) ..
فيما عنيّ المبحث الثاني بالتجارب المعاصرة لعروض مسرح الشارع في العالم مع الكشف عن محمولاتها الفكرية , إذ تمخضت بدايات القرن العشرين عن وجود صيغ وأشكال مسرحية جديدة تهدف الى تغيير الأنماط المسرحية الموجودة مما ساعد على ظهور تيارات مسرحية تُقدم بشكل مُغاير عن العروض المسرحية السائدة ومنها العروض التي تقدم في الشوارع والأماكن العامة , أما المبحث الثالث فُعنيّ بتجربة مسرح الشارع عربياً عراقياً . إشتمل الفصل الثالث إجراءات البحث وهي مجتمع البحث وعيناته وأدواته ، ومنهجهِ وتم اختيار خمسة عروض مسرحية بقصد التعرف على المحمولات الفكرية في عروض مسرح الشارع وهي ( دعاء مريم / الولوج من الباب الضيق / المُتسول / ملامحنا / همس الرصيف ) .
أما الفصل الرابع _ فقد احتوى على نتائج البحث التي توصل إليها الباحث ومن أبرزها تعدد وتنوع المحمولات الفكرية في عروض مسرح الشارع , كتوجيه النقد للظواهر السلبية في المُجتمع كالعنف الجسدي ضد المرأة بسبب التقاليد الاجتماعية البالية كما عرض ( دعاء مريم ) . كما أن عروض مسرح الشارع قد ركزت على إشراك الجمهور وإحداث تغيير في سلوكه , من أجل الى المساهمة في تغيير الواقع الإجتماعي والإنساني والعقائدي والسياسي والأقتصادي للمجتمع . بالإضافة الى أن عروض مسرح الشارع تُستخدم كأداة تربوية مُتجسدة في محمولاتهِا الفكرية من خلال استخدام مسرح الشارع كوسيلة فعالة تُساعد في الوصول الى عامة الناس . فيما تضمنت المحمولات الفكرية مضامين سياسية وإجتماعية وإقتصادية مثلت إنعكاس للواقع المعاش وتفشي البطالة وأنعدام الخدمات كما في عرض ( المُتسول ) وعرض ( همس الرصيف ) .
وبهذه الدراسة أعلن الفنان المسرحي ( د. صلاح القصب ) قرار اللجنة المُتضمنة قبول الرسالة مع منحها درجة ( الإمتياز ) بمرتبة ( الشرف ) و التوصية بتعضيدها وطبعها ككتاب يوزع على كل الجامعات ..
كما تحدث الدكتور عامر صباح المرزوك التدريسي في كلية الفنون الجميلة بجامعة بابل عن صدور مؤلفه (مسرح الشارع أم المسرح في الشارع؟) ضمن إصدارات (ملتقى بابل لمسرح الشارع الأول) عن مؤسسة دار الصادق الثقافية في بابل بواقع ( 260 ) صفحة ، حيث تزامن الإصدار ورقيا والكترونيا لكي يكون متاحاً لجميع المهتمين بمسرح الشارع.وتم تكليف مجموعة من الباحثيّن والمهتمين والمؤمنين بتجارب مسرح الشارع عربياً، ليكتبوا مجموعة من الدراسات البحثية التي تناقش إشكالية مسرح الشارع، وفك الخلط القائم بين مفهومي (مسرح الشارع) أم (المسرح في الشارع)؟ لاسيما وقد كتب الكثير عن تجارب عالمية وعربية وأعدوها مسرح شارع وفق المفهوم القائم ان أي عرض مسرحي يغادر العلبة هو مسرح شارع، والأمثلة كثيرة لمنظرين ومخرجين وممثلين كتبوا عن تجاربهم، أو تمت الكتابة عنهم، وهنا لا بد من التصحيح وفك هذه الإشكالية علمياً من خلال تحديد شكل ومفهوم وآليات (مسرح الشارع) كما بين اهمية هذا الكتاب وقراءته للتجارب الإبداعية في هذا الفن الابداعي ( مسرح الشارع )
ثم تحدث الضيوف عن التحضيرات لإقامة الدورة الثالثة لملتقى بابل الدولي لفنون الشارع والتي سينظم للفترة من 16 – 18 آذار , مارس 2023 في مدينة الحِلّة “مركز محافظة بابل وبدعم ورعاية جهات ثقافية ومؤسسات رسمية عراقية عديدة, عن انتهاء اللجنة من فرز واختيار عروض فنون الشارع ومسرح الشارع التي تقدمت للمشاركة فعاليات هذهِ الدورة، وسيتم الاعلان بشكل رسمي خلال أيام عن جميع العروض والفعاليات لهذه الدورة ..
وكانت قد أعلنتْ إدارة المُلتقى، عن فتح باب المشاركة في دورته الثالثة لعام 2023, اعتباراً من يوم 10 تشرين الثاني, نوفمبر 2022 وحددت يوم 20 كانون الأول, ديسمبر2022 آخر موعد لإستقبال طلبات الفرق والفنانين من العالم العربي ومن داخل العراق , وتم استقبال ملفات 28 عرض ومُشاركة دولية من خارج العراق , و 21 عرض ومُشاركة محلية من داخل العراق, وسيتم تبليغ الفرق التي يقع عليها الاختيار, في نهاية شهر كانون الثاني /يناير 2023 من خلال ارسال دعوات رسمية لها, وسيتضمن المُلتقى وفقاً لمُنظميهِ, اقامة ندوة دولية فكرية تتضمن استعراض تجارب شخصية رائدة في مجال فنون ومسرح الشارع في عدد من البُلدان منها تونس ومصر ولبنان والسودان والمغرب وايران وسوريا وعُمان بالاضافة الى العراق, فضلاً عن اقامة ورشة تدريبية تهتم بتطوير آليات الإشتغال في تقديم عروض فنون الشارع, كما سيشهد المُلتقى أقامة حفل لتوقيع كُتب متخصصة عن فنون ومسرح الشارع تصدر لأول مرة وهي خاصة بطبعة المُلتقى الثالثة فضلاً عن عدد من الكُتب المسرحية الأُخرى كما سيتم تخصيص عدد من مجلة (مرسى وأدب) الثقافية لنشر ملفاً كاملاً عن فنون ومسرح الشارع في العالم العربي وسيتم توزيع المجلة خلال أيام المُلتقى وسيكون توزيع هذه الاصدارات جميعاً بُغية إشاعة الثقافة المسرحية العامة, كما سيتم على هامش الملتقى توقيع عدد من بروتوكولات تعاون مع عدد من مهرجانات مسرح الشارع في العراق والعالم العربي, وقد سبق وأن أعلنَ المُلتقى عن آلية المُشاركةَ فيهِ من خلال دعوة جميع الفرق العراقية والعربية والمهتمين بتقديم فنون الشارع للمشاركة في فعالياته وفقاً لعدد من الشروط منها أن الملتقى يستقبل عروض مسرح الشارع وفنون الشارع المُختلفة (عروض الدمى / العروض الأدائية الجسدية/ العروض الفرجوية التراثية ذات الطابع الشعبي ) اذ ان عروض المُلتقى لا تخضع للتسابق, وتتحمل ادارتهِ تكاليف الإقامة الداخلية الكاملة (السكن /الاعاشة/ النقل الداخلي فقط/ الفيزا “سمة الدخول الى الاراضي العراقية) لعدد (4) أربعة أفراد لكل عرض كحد أقصى فيما تتحمل الفرقة والفنان, تكاليف شحن الديكور الخاص بالعرض الى العراق, وتقدم الفرقة والفنان الراغب بالمُشاركة, ملفاً كاملاً يتضمن طبيعة العرض وشروحات كاملة وصور مُرفقة , وكذلك المتطلبات التقنية له وعنوان المراسلة وأن يكون العرض مُخصص لتقديمهِ في الفضاءات المفتوحة والمجال العمومي , وحددت ادارة الملتقى موعداً لاستقبال طلبات المشاركة فيما سيتم تبليغ الفرق التي يقع عليها الاختيار, في نهاية شهر كانون الثاني /يناير 2023 من خلال ارسال دعوات رسمية لها, من جانب آخر إدارة الملتقى الموقع الألكتروني الرسمي لهُ, اذ سيتم نشر كافة أخبار وفاعليات المُلتقى من خلال هذا الموقع , فضلاً عن مُتابعة التحضيرات الجارية حالياً لأقامة هذا المُلتقى النوعي في العراق وللعام الثالث على التوالي, بُغية تفعيل فنون ومسرح الشارع وبمُشاركة دولية وعراقية واسعة, ويأتي اطلاق هذا الموقع الرسمي للمُلتقى , مواكبة مُجمل التحضيرات الجارية حالياً لاقامة الدورة الثالثة من (ملتقى بابل الدولي لفنون الشارع) ونشر كافة الأخبار حوله فعالياتهِ وكُل ما يتعلق بهِ .
جديرٌ بالذكر أنهُ قد تم تنظيم الدورة الثانية من ملتقى بابل الدولي لفنون الشارع , وبرعاية واحتضان عمادة كلية المُستقبل الجامعة للمدة من 12_13 آذار مارس 2022 وبمشاركة دولية واسعة, ويهدف المُلتقى الى الاحتفاء بتجارب فنون الشارع وعروض مسرح الشارع من داخل وخارج العراق وتقديمها ضمن فعاليات المُلتقى بوصفهِ الأول من نوعهِ في العراق الذي يهتم بتلكَ التجارب ..
شهدت الندوة حضور نوعي من كبار الفنانين والكتاب والإعلامين اللذين شارك معظهم في طرح الاسئلة من خلال مداخلاتهم التي كانت في مجملها تصب في النهوض بواقع مسرح الشارع ..
وفي ختام الندوة قدم الدكتور عقيل مهدي شهادت ( شكر وتقدير ) مقدمة من مؤسسة النهرين للشباب والتنمية المستدامة / فرقة مسرح الحياة وصالون بغداد المسرحي ، للدكتور عامر صباح المرزوك ، والدكتور بشار عليوي ، تثميناً لتجربتهم الإبداعية ومنجزهم الفني المسرحي .
+24
كل التفاعلات:

فيصل القريشي، ومكي الياسري و٢٢ شخصًا آخر

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق