منوعات

مركبة ناسا ترصد هدفها القادم من مسافة “خيالية”!

فضاءات نيوز-متابعة

اكتشفت مركبة ناسا الفضائية “New Horizons” هدفها القياسي القادم من مسافة 100 مليون ميل، والذي من المتوقع أن تقترب منه في 1 يناير 2019.

وتمكنت المركبة الفضائية المتجهة نحو دراسة جسم في حزام كوبير، يُعرف باسم “Ultima”، من التقاط أول “لمحة” لهدفها البعيد باستخدام جهاز التصوير طويل المدى (LORRI)، ما يشير إلى أنها على الطريق الصحيح نحو مدارها.

NASA/JHUAPL/SwRI
وتظهر اللقطات المركبة للصور الملتقطة في 16 أغسطس، والتي نقلت عبر شبكة الفضاء السحيق التابعة لناسا، موقع “Ultima” من مكان تواجده المتوقع، حيث يبدو محاطا بعدد لا يحصى من النجوم، ويظهر على شكل بقعة صغيرة وسط النقاط المضيئة.

كويكب بينومسبار يلتقط أولى صور كويكب بينو
وقال هال ويفر، عالم مشروع “New Horizons” من مختبر جونز هوبكنز للفيزياء التطبيقية: “إن مجال الصورة يتميز بكثافة النجوم الخلفية، ما يجعل من الصعب اكتشاف الأجسام الباهتة. وفي هذه الصور الأولية، يظهر Ultima على شكل نتوء حيث تسهل رؤيته كلما اقتربت المركبة الفضائية”.

وخلال الأشهر الأربعة القادمة، ستقترب مركبة “New Horizons” من الجسم المرصود، قبل الوصول إلى الحد الأدنى من المسافة المتوقعة في 1 يناير.

وعندما تُكمل مدارها، سيكون هذا أول تحليل قريب من جسم في حزام كوبير، إلى جانب دراسة أبعد جسم كوكبي على الإطلاق.

وحصل “Ultima” على لقبه في وقت سابق من هذا العام، بعد أن طلبت وكالة ناسا تقديم اقتراحات مناسبة من قبل الجمهور.

يذكر أن اسمه الرسمي هو 2014 MU69، حيث يشير الاسم المستعار إلى عالم بعيد غير معروف.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق